Accueil / مستجدات فلاحية / أخبار فلاحية وطنية / القمح: الإجهاد المائي له تأثير كبير على الإنتاج
Blé-La-Turquie-l-Italie-et-le-Maroc-sont-les-premiers-clients-du-Canada

القمح: الإجهاد المائي له تأثير كبير على الإنتاج

في المغرب ، تعد زراعة الحبوب واحدة من أهم المزارع و مع ذلك، في السنوات الأخيرة وجه الجفاف ضربة قوية لهذا القطاع أساسا، في بلد يواجه بالفعل إجهادا مائيا كبيرا.

وفقا للتقرير الموسمي الأول لعام 2023 عن حالة الأغذية في العالم الذي نشرته منظمة الأغذية و الزراعة في 1 مارس، قدر إنتاج الحبوب بنحو 3.3 مليون طن في عام 2022، بإنخفاض 68٪ عن المخزون البالغ 10.5 مليون طن المسجل قبل عام و 58٪ عن متوسط الإنتاج في السنوات الخمس الماضية و قد كان 7.9 مليون طن.

تضرر القمح الذي يمثل نحو 70 في المائة من إجمالي إمدادات الحبوب في البلاد بشكل خاص، حيث إنخفض المحصول بنسبة 66 في المائة إلى 2.5 مليون طن من مخزونه السابق البالغ 7.5 مليون طن.

ويعزى هذا الوضع إلى استمرار الجفاف الذي أثر على أداء مختلف قطاعات الحبوب مما أثر على المزارع و الجهاز الإنتاجي في البلاد. و في حين شهدت جميع بلدان شمال أفريقيا الأخرى تحسنا سجل المغرب أسوأ تطور في إمدادات الحبوب في المنطقة.

يتم إنتاج الحبوب في المغرب على ما يقرب من 4 ملايين هكتار و سيتعين على السلطات المحلية أن تعمل على وضع تدابير فعالة لمساعدة المزارعين على مواجهة عواقب الجفاف و ضمان الأمن الغذائي الكافي للسكان.

Partager

Regardez aussi

sadiki rhamna

إقليمي الرحامنة وقلعة السراغنة: إطلاق وتدشين مشاريع للتنمية الفلاحية في إطار استراتيجية الجيل الاخضر

• زيارة وإطلاق أشغال غرس الصبار في إطار مشاريع للفلاحة التضامنية • تدشين معهد جديد …

Laisser un commentaire

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *