Accueil / مستجدات فلاحية / أخبار فلاحية دولية / يواجه مصدرو الجزر المغاربة ارتفاعًا مذهلاً في الطلب الإسباني
Mauritanie : des restrictions pour les tomates et carottes marocaines

يواجه مصدرو الجزر المغاربة ارتفاعًا مذهلاً في الطلب الإسباني

يقوي المغرب صادراته من الجزر إلى إسبانيا ردًا على الجفاف الأوروبي.

سجل المغرب زيادة مذهلة في صادراته من الجزر إلى إسبانيا، مستفيدًا من نقص المياه الذي أثر على أوروبا. وفقًا لتقرير EastFruit، خلال موسم 2022/23 الذي يمتد من يوليو إلى يونيو، ازدادت واردات الجزر الإسبانية من المغرب بنسبة 5.7 مرات مقارنة بالعام السابق. بالإضافة إلى ذلك، تجاوزت صادرات المغرب إلى إسبانيا خلال هذا الموسم مجموع السنوات الست السابقة.

يعد ذلك إنجازًا ملحوظًا، نظرًا لأن الجزر المغربية كانت تكون تاريخياً غير واضحة على السوق الإسبانية، حيث تراوحت الكميات بين 20 و280 طنًا شهريًا. ونتيجة لذلك، لم يتم استيراد سوى 936 طنًا من الجزر من المغرب إلى إسبانيا خلال الست سنوات الأخيرة. ومع ذلك، في الموسم الحالي، قام منتجو المغرب بزيادة كبيرة في صادراتهم، حيث قاموا بتوصيل أكثر من 1,500 طنًا من الجزر بقيمة 720,000 دولار إلى إسبانيا. وشهد انتعاش في صادرات الجزر في فبراير ومارس من هذا العام.

يجدر بالذكر أن إسبانيا نفسها تعتبر لاعبًا كبيرًا في سوق الجزر الدولي، حيث تحتل المرتبة الثامنة عالميًا كمورد لهذه الخضروات. ومع ذلك، قامت البلاد بشكل نشط باستيراد الجزر، حيث وصلت 22,500 طنًا من الجزر الأجنبية إلى سوقها خلال موسم 2022/23. وتأتي واردات الجزر الإسبانية من 12 دولة مختلفة، حيث تمثل هولندا وفرنسا والبرتغال 87٪ من الواردات.

كانت حصة الجزر المغربية في الواردات الإجمالية لإسبانيا تقريبًا 1٪ خلال الست سنوات الأخيرة، ولكنها ارتفعت إلى 7٪ في نهاية موسم 2022/23. لعب الجفاف الذي أثر على أوروبا في عام 2022 دورًا كبيرًا في هذا الارتفاع، حيث أثر على إسبانيا والبرتغال وكذلك فرنسا. ونتيجة لذلك، انخفضت صادرات الجزر الفرنسية خلال موسم 2022/23، بما في ذلك إلى إسبانيا. واستغل المغرب هذه الفرصة لتعزيز وجوده في السوق الإسباني.

خلال موسم 2022/23، تفوق المغرب حتى على بلجيكا، ثاني أكبر مصدر لصادرات الجزر في أوروبا، من حيث توريد الجزر إلى إسبانيا، مما جعله أربعًا خلف هولندا والبرتغال وفرنسا.

هذا الإنجاز يظهر أن المغرب نجح في تنويع صادراته وتوسيع وجوده في أوروبا، على الرغم من أن الجزر ليست من بين فئات الصادرات الرئيسية لهذا البلد، على عكس الطماطم أو الفلفل الحلو. ومع ذلك، يستمر هذا البلد في تعزيز صادرات الجزر. وفي غضون ست سنوات، زادت هذه الصادرات بمعدل 7.6 مرة، مما أدى إلى تحقيق ما يقرب من 52,000 طنًا، بقيمة 12.4 مليون دولار، خلال موسم 2022/23. وقفز المغرب من المرتبة 30 عالميًا في عام 2017 إ

لى المرتبة 18 في عام 2022، حيث قام بتصدير جزره إلى 34 دولة خلال الموسم الحالي.

الطلب على الجزر المغربية يتغير إلى قارة أخرى

في السابق، كان المغرب يركز أساسًا على توفير الجزر للبلدان الأفريقية في الماضي، بينما كانت صادراته إلى الاتحاد الأوروبي ضئيلة. ومع ذلك، أظهرت نتائج موسم 2022/23 صادرات قياسية للجزر المغربية، ليس فقط إلى إسبانيا. وخلال هذا الموسم، نجح منتجو المغرب أيضًا في استعادة توفيرهم إلى البرتغال لأول مرة منذ سنوات عديدة.

Partager

Regardez aussi

sadiki rhamna

إقليمي الرحامنة وقلعة السراغنة: إطلاق وتدشين مشاريع للتنمية الفلاحية في إطار استراتيجية الجيل الاخضر

• زيارة وإطلاق أشغال غرس الصبار في إطار مشاريع للفلاحة التضامنية • تدشين معهد جديد …

Laisser un commentaire

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *