×
mercredi 1 février 2023
Accueil / مستجدات فلاحية / أخبار فلاحية وطنية / نقص مياه الشرب في صلب أولويات المغرب
Mustapha Baitas
Photo : MAP

نقص مياه الشرب في صلب أولويات المغرب

السيد بايتاس : تعمل الحكومة على معالجة نقص مياه الشرب.

تواصل الحكومة العمل على معالجة مشكلة نقص مياه الشرب في المملكة، حسبما قال اليوم الخميس بالرباط الوزير المنتدب المكلف بالعلاقات مع البرلمان و الناطق الرسمي بإسم الحكومة السيد مصطفى بايتاس.

ردا على أسئلة الصحفيين في ندوة صحفية عقب الإجتماع الأسبوعي لمجلس الإدارة قال بايتاس إن قضية مياه الشرب هي واحدة من أهم القضايا المدرجة على جدول أعمال السلطة التنفيذية مشيرا إلى أن هطول الأمطار في المغرب كان أقل من المتوسط لمدة أربع سنوات متتالية.

وقال الوزير إن الحكومة تواصل جهودها لمعالجة العجز المسجل في عدد من الأحواض المائية من خلال نقل المياه إلى أحواض أخرى فضلا عن بذل جهود كبيرة في مجال تحلية مياه البحر معلنا عن دخول محطة تحلية المياه في العيون حيز الخدمة قريبا لتلبية إحتياجات السكان.

بالإضافة إلى ذلك، قال بايتاس إنه تم إطلاق مناقصة محطة تحلية مياه الدار البيضاء في حين أن محطة الداخلة « تسير في الإتجاه الصحيح » و محطة سيدي إفني يجب أن تكون جاهزة للعمل بحلول نهاية العام.

في الختام طالب الوزير المنتدب بزيادة الوعي بأهمية الحفاظ على  مياه الشرب.

ترأس رئيس الحكومة السيد عزيز أخنوش في 22 يونيو بالرباط، حفل التوقيع على مذكرة تفاهم و إتفاقيات شراكة بين القطاعين العام و الخاص لإنشاء محطة لتحلية المياه و مزرعة رياح في الداخلة.

تتعلق مذكرة التفاهم الموقعة بين وزير الفلاحة والصيد البحري و التنمية القروية و المياه و الغابات و المدير العام للمكتب الوطني للكهرباء و الماء الصالح للشرب و المدير العام لشركة DAWEC بتوفير مياه الري على مساحة 5000 هكتار و كذلك مياه الشرب لصالح مدينة الداخلة والمنطقة المحيطة بها (بئر أنزاران و ميناء الداخلة الأطلسي الجديد) في إنشاء محطة جديدة لتحلية مياه البحر.

يندرج هذا التوقيع في إطار الإنطلاق المزمع للعمل على إحداث مشروع لتحلية المياه في المنطقة وفي إطار نموذج التنمية الإقتصادية و الإجتماعية للأقاليم الجنوبية الذي أطلقه صاحب الجلالة الملك محمد السادس سنة 2015.

MAP

Regardez aussi

التكنولوجيا الرقمية في خدمة الفلاحة

الزراعة قطاع يتطور بإستمرار و بسبب تغير المناخ و التقنيات الجديدة و الإحتياجات الغذائية المتزايدة …

Laisser un commentaire

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée.