Accueil / أخبار المقاولات الفلاحية / توقيع اتفاقية إطار بين شركة الإنتاجات البيولوجية والصيدلية – بيوفارما والتعاونية الفلاحية المغربية – كوباك
Photo : DR

توقيع اتفاقية إطار بين شركة الإنتاجات البيولوجية والصيدلية – بيوفارما والتعاونية الفلاحية المغربية – كوباك

على هامش النسخة الخامسة عشرة للملتقى الدولي للفلاحة بالمغرب، ترأس وزير الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات، السيد محمد صديقي، يوم الجمعة 05 ماي 2023 بمكناس ، حفل التوقيع الرسمي على الاتفاقية الاطار بين شركة الإنتاجات البيولوجية والصيدلية – BIOPHARMA والتعاونية الفلاحية المغربية – COPAG

تهدف هذه الاتفاقية إلى الدعم التقني والعلمي والتأطير في مجال الصحة الحيوانية لصالح كوباك، وتنفيذ البرامج الوقائية ضد الأمراض ذات التأثير الاقتصادي وذلك من أجل تحسين الانتاج والإنتاجية.

تؤدي شركة الإنتاجات البيولوجية والصيدلية ـ بيوفارما، أول مركز وطني عمومي للتكنولوجيا الحيوية في خدمة الطب البيطري، دورا استراتيجيا في مجال الصحة الحيوانية عبر دعم السلطات العمومية البيطرية الوطنية في الحفاظ على الثروة الحيوانية للبلاد وتنفيذ البرامج الصحية لمكافحة الأمراض الحيوانية المعدية الأكثر خطورة، بما في ذلك الأمراض السارية للإنسان.

تضطلع بيوفارما بمهامها ذات المنفعة العامة من خلال توفير مخزون استراتيجي من اللقاحات رهن إشارة المصالح البيطرية الوطنية، مما يسمح لها بالتصرف بسرعة وفعّالية في التعامل مع الأزمات الصحية الحيوانية.

التعاونية الفلاحية المغربية – كوباك، تعاونية فلاحية تضم أكثر من 24000 منخرط ممركزين في 72 تعاونية، وتعتبر فاعلا وطنيا رئيسيا في قطاع تربية المواشي، وإنتاج اللحوم الحمراء وإنتاج الحليب ومشتقاته.

ستمكن هذه الاتفاقية من الاستجابة بسرعة وفعالية لجميع حاجيات كوباك من أجل تنفيذ برامج مكافحة الأمراض الحيوانية وذلك من خلال مجالات التعاون التالية:

  • دعم كوباك في وضع استراتيجيات وبرامج للوقاية من الأمراض الحيوانية المعدية ذات التأثير الاقتصادي ومكافحتها والقضاء عليها؛
  • الاستثمار في البحث والتطوير من أجل تطوير اللقاحات الملائمة للوضع الوبائي.
Partager

Regardez aussi

L'Allemagne rejette des pastèques d'Espagne pour excès de pesticides

تغيير إنتاج البطيخ بإنتاج البصل والطماطم والكوسة في إقليم طاطا

يعرف موسم البطيخ المغربي صعوبات كبيرة هذا العام، بسبب الإنخفاض الحاد في حجم الإنتاج في …

Laisser un commentaire

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *