Accueil / مستجدات فلاحية / أخبار فلاحية دولية / النفس الجديد للفاصولياء الخضراء، زراعة تحقق عوائد عالية جداً

النفس الجديد للفاصولياء الخضراء، زراعة تحقق عوائد عالية جداً

زراعة الفاصولياء الخضراء تسلط الضوء على خبرة المزارعين المغاربة في سوق يتطلب الكثير.

تتميز المغرب بجودة إنتاجه الزراعي، وبتنوع واسع في فواكه وخضروات يتم تصديرها، بما في ذلك زيادة مستمرة في إنتاج وتصدير الفاصولياء الخضراء.

في السنوات الأخيرة، نجحت إنتاجية الفاصولياء الخضراء في الاستمرار في مكانتها، قبل أن تتراجع قليلاً في عام 2016، ثم تعاود النمو من جديد. توضيح.

توسع في المساحات المزروعة يثمر ثماره.

زيادة طموحة في المساحة المخصصة لزراعة الفاصولياء الخضراء في المغرب تبين أنها استثمار ناجح. منذ موسم 2015-2016، ارتفعت المساحة بشكل كبير، حيث ارتفعت من قليل أكثر من 4600 هكتار في عام 2016 إلى مساحة مذهلة تقريبًا تبلغ 7000 هكتار في عام 2022.

لم يكن هذا التطور ممكنًا دون جهود المزارعين المصدّرين ودعم خطة المغرب الأخضر، ثم جيل الخضراء الذي أسهم في تصعيد البلاد إلى المرتبة الثانية عالميًا من حيث العائدات.

في الواقع، ليس من الضروري أن نشدد فقط على توسع المساحة، بل أيضًا على العوائد القياسية التي نجح المغرب في تحقيقها، حيث سجل البلد متوسط عائد يبلغ ما يقرب من 25 طنًا لكل هكتار منذ عام 2010، بفضل أساليب زراعية حديثة وخبرة زراعية لا مثيل لها.

الأرقام تتحدث بنفسها، توضح كيف يزرع المغرب محصولًا وفيرًا، مما يجعله من بين أفضل منتجي العالم.

ظروف مثالية لزراعة الفاصولياء الخضراء.

فيما يتعلق بالإنتاج، تعتبر منطقة أكادير أكبر منطقة إنتاج للفاصولياء الخضراء في المغرب، ولكن شمال البلاد أيضًا مناسب لهذه الزراعة. بفضل الشمس الوفيرة ودرجات الحرارة الملائمة، يتم إنتاج الفاصولياء الخضراء طوال العام وقد غزت السوق الأوروبية منذ سنوات عديدة الآن. وتعتبر هذه ميزات هائلة لا يجب نسيانها، حيث تقترب جغرافياً.

زيادة تجاوزت 40٪ في الإنتاج خلال 10 سنوات

متاحة طوال العام، فازت الفاصولياء الخضراء بالفعل بالسوق الأوروبية، حيث لا تتوقف الطلب عن الزيادة. في الواقع، يتميز العرض المغربي عن العديد من المنافسين بسبب المزايا المعروفة جيداً للمشترين الدوليين، والتي تشير إلى أن الإمكانات أكبر بكثير بينما يتم تجاهل السوق المحلية حتى اليوم، نظرًا لقلة الاهتمام بالخضار من قبل السكان المحليين.

النمو هو في التزايد. خلال موسم الزراعة 2021/2022، أنتج المغرب أكثر من 190,000 طن من الفاصولياء الخضراء، وهذا زيادة تجاوزت 40٪ في الإنتاج، إذا قارناها بـ 133,000 طن تم إنتاجها قبل 10 سنوات خلال موسم الزراعة 2011/2012.

أسعار جذابة

تضع هذه الأداء الفاصولياء الخضراء ضمن أكثر الخضرا

وات تصديرًا من المغرب وتقدم أسعارًا جذابة للمصدّرين على الأسواق.

Partager

Regardez aussi

Les-pastèques-marocaines-gagnent-du-terrain-en-Italie

بأي سعر يصدّر المزارعون المغاربة البطيخ؟

كشفت دراسة حديثة أجرتها مؤخراً  Hortoinfo، استناداً إلى بيانات من الدائرة الإحصائية لمنظمة الأغذية والزراعة …

Un commentaire

  1. Europe et l’Inde le Canada et les États-Unis et la chine les pays du golf pour cela nos clients nous considère comme le meilleur fournisseur de ses pays et chaque jour ya des nouveaux pays qui s’ajoutent à nos clients

    Toujours le maroc offre les meilleures qualités des fruits et légumes pour l’exportation en eur

Laisser un commentaire

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *