Accueil / مستجدات فلاحية / أخبار فلاحية دولية / المنتجون الفرنسيون يعانون من خسائر فادحة بسبب سوء الأحوال الجوية
Grele
Photo : DR

المنتجون الفرنسيون يعانون من خسائر فادحة بسبب سوء الأحوال الجوية

بعد ظهر يوم 24 ماي  تحمل بعض مزارعي النبيذ الفرنسيين وطأة الدمار الناجم عن سوء الأحوال الجوية، فقد ترك البرد على وجه الخصوص أثار الخسائر مما أدى إلى القضاء على بعض مناطق زرع عنب النبيذ و تسبب في فقدان بعض المنتجين لمحصولهم بالكامل تقريبا في غضون بضع دقائق فقط.

إلى اليوم و بعض الأماكن مغطاة برداء أبيض سميك من البرد، يلاحظ أحد مزارعي العنب بمرارة: « لقد إنخفض مرة أخرى لكن بالأمس سقط في الرخام، هذا ما حصلنا عليه ».

كانت هذه الظاهرة من العنف النادر ومحلية للغاية و قال المزارع لقناة FranceTvInfo: « لم أر ذلك من قبل…شعرت كأنه شهر فبراير في لحظة بعد ظهر يوم 24 ماي دمر البرد تقريبا جميع كرومه، لقد تمزقت الفروع  و الأوراق مثقبة و لن تتمكن الثمار من النمو.

إختبار جديد بعد عامين من التجميد يثق تشارلز: « الباقي سيصبح معقدا » في مكان قريب فقد صانع نبيذ آخر أربعة هكتارات من كروم العنب، لقد تم التراجع عن عمل عام كامل و مع ذلك فإن التخلي ليس خيارا يجب أن نحاول إنقاذ الحصاد القادم.

في أوفيرني رون ألب الوضع كارثي أيضا فقد تأثرت هذه المنطقة المعروفة باسم منطقة إنتاج الكرز الرئيسية في فرنسا.

في بساتين كريستل سيسانا، و هو مشتل قائم على حدود Ardèche و Gard بدأ الحصاد في حوالي 10 ماي و كانت الإنطباعات الأولى مختلطة و أعربت عن أسفها لفرانس3: « لم يكن لدينا أي مطر تقريبا لمدة ستة أشهر في بداية شهر ماي، شهدنا هطول أمطار غزيرة بالإضافة إلى بعض البرد، نتيجة لذلك يتم تقسيم ما يقرب من نصف الكرز الذي نحصده حاليا نحن نعتقد أملا أن الأصناف اللاحقة لن تعاني من نفس المصير »

Partager

Regardez aussi

sadiki rhamna

إقليمي الرحامنة وقلعة السراغنة: إطلاق وتدشين مشاريع للتنمية الفلاحية في إطار استراتيجية الجيل الاخضر

• زيارة وإطلاق أشغال غرس الصبار في إطار مشاريع للفلاحة التضامنية • تدشين معهد جديد …

Laisser un commentaire

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *