Accueil / مستجدات فلاحية / أخبار فلاحية دولية / المملكة المتحدة تشتري البصل المصري بكمية
Le Sénégal ferme ses frontières aux importations oignons néerlandais
Oignons - photo :DR

المملكة المتحدة تشتري البصل المصري بكمية

التوقعات الإيجابية للعام التسويقي الحالي.

يشهد سوق البصل بين مصر و المملكة المتحدة إزدهارا، حيث بلغت الصادرات المصرية ما يقرب من 19400 طن في الأشهر التسعة الأولى من العام التسويقي 2022/23 (غشت – يوليو)، وفقا لتقرير حديث صادر عن EastFruit. يمثل هذا الحجم مستوى قياسيا لهذه الفترة بحيث ينافس عام التسويق 2018/19 الذي تميز بظروف مماثلة في السوق الأوروبية.

في ذلك الوقت، كان للجفاف تأثير كبير على إنتاج البصل الأوروبي مما أدى إلى إرتفاع الأسعار و مهد الطريق لزيادة كبيرة في الصادرات من البلدان غير الأوروبية مثل مصر و تركيا وآسيا الوسطى.

يتبع الوضع الحالي للعام التسويقي نمطا مشابها لنمط 2018/19 مما يشير إلى نتائج جيدة لمصر و مع ذلك ، فإن صادرات البصل إلى المملكة المتحدة عادة ما تبلغ ذروتها بين مايو و يوليو ، مما يعني أن الأرقام النهائية لهذا الموسم لن تكون متاحة حتى أواخر الصيف.

وعلى الرغم من ذلك، يبدو أن جميع الظروف مهيأة لزيادة كبيرة في صادرات البصل المصري إلى المملكة المتحدة خلال هذا الموسم، فقد أدى إنخفاض قيمة الجنيه المصري إلى جعل المنتجات المحلية أكثر جاذبية في الأسواق الخارجية  بالتالي دعم الصادرات، علاوة على ذلك فإن نمو أسعار البصل في مصر يعزز هذا الإفتراض كما حللنا في تقرير سابق.

أربعة بلدان توفر ما يقرب من 90٪ من إجمالي الواردات 

تعد المملكة المتحدة من بين أكبر مستوردي البصل في العالم ، حيث تتراوح أحجامها السنوية من 250,000 إلى 370,000 طن وفي العام الماضي إستوردت البلاد 370 ألف طن من البصل مما يجعلها خامس أكبر مستورد في العالم بعد الولايات المتحدة و ماليزيا و المملكة العربية السعودية و باكستان.

مع ذلك فإن سوق المملكة المتحدة للبصل المستورد شديد التركيز حيث توفر أربع دول فقط ما يقرب من 90٪ من إجمالي الواردات هولندا في المركز الأول بينما تأتي مصر عادة في المركز الثالث أو الرابع في هذا الترتيب.

Partager

Regardez aussi

sadiki rhamna

إقليمي الرحامنة وقلعة السراغنة: إطلاق وتدشين مشاريع للتنمية الفلاحية في إطار استراتيجية الجيل الاخضر

• زيارة وإطلاق أشغال غرس الصبار في إطار مشاريع للفلاحة التضامنية • تدشين معهد جديد …

Laisser un commentaire

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *