Accueil / مستجدات فلاحية / أخبار فلاحية وطنية / تنظيم الدورة الثانية للمهرجان الوطني للمراعي في تيزنيت
image_not_found

تنظيم الدورة الثانية للمهرجان الوطني للمراعي في تيزنيت

تنظيم الدورة الثانية للمهرجان الوطني للمراعي في تيزنيت من 29 نونبر إلى 3 دجنبر

تحتضن مدينة تيزنيت في الفترة الممتدة ما بين 29 نونبر الجاري و 3 دجنبر القادم فعاليات الدورة الثانية للمهرجان الوطني للمراعي ، المنظم من طرف وزارة الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات تحت شعار: القانون الرعوي الجديد في خدمة التنمية المستدامة للمراعي

وأفاد بلاغ للمديرية الإقليمية للفلاحة بتيزنيت أن تنظيم هذه التظاهرة يندرج في إطار برنامج تنمية المراعي وتنظيم الترحال الذي أعطيت انطلاقته الرسمية سنة 2015 ، والذي يعتبر آلية فعلية لتنزيل إستراتيجية الوزارة في مجال تنمية المراعي وتدبيرها المستدام، وذلك في أفق تطوير النشاط الرعوي وتحسين ظروف عيش ساكنة المجالات الرعوية

ويتضمن برنامج المهرجان تنظيم معرض يمتد على مساحة 10 آلاف متر مربع، ضمنها 4 آلاف متر مربع مغطاة ، ويضم مجموعة من القاعات والأروقة المخصصة لتنظيم الندوات والتعريف المؤسسات التي ستشارك في المهرجان وفي مقدمتها المديريات الجهوية للفلاحة التي ستعرف بالمناسبة ببرامجها التنموية ، في الشق المتعلق منها بتثمين وتطوير سلاسل الإنتاج المرتبطة بالمراعي

كما سيتضمن المعرض جناحا خاصا بالتنظيمات المهنية قصد تمكينها من عرض ما تزخر به المناطق الرعوية على صعيد مختلف جهات المملكة من إمكانيات ومقومات، وكذا تبيان التطور الذي عرفته هذه المناطق منذ انطلاق مخطط المغرب الأخضر

وعلاوة عن ذلك، سيضم المعرض فضاء مفتوحا للتعاونيات ،وجناح خاص بالأسر التي تتعاطى للنشاط الرعوي والمنحدرة من مختلف المناطق الرعوية بالمملكة ، حيث ستشكل هذه المناسبة فرصة لتثمين هذا النمط من العيش وحماية الموروث الثقافي المرتبط به

واستنادا للمصدر نفسه ، سيشكل المعرض فرصة سانحة لتقديم أهم المنجزات المحققة في الميادين المرتبطة بتحسين إنتاجية المراعي من خلال خلق محميات رعوية، ومحيطات مغروسة  بالشجيرات العلفية ، وتحسين الولوج للمياه اللازمة لتوريد الماشية ، وفتح المسالك الرعوية التي تكتسي أهمية قصوى في تسهيل تدبير الموارد الرعوية ، و فك العزلة على ساكنة المناطق الرعوية

وسيتم الوقوف بالمناسبة ذاتها على المنجزات المحققة في مجال تقريب وتسهيل الولوج من طرف الساكنة إلى الخدمات التعليمية والصحية الضرورية ، والتعرف على الجهود المبذولة لتنظيم الكسابة في إطار تعاونيات رعوية يعهد إليها بتدبير المجالات المهيأة والتجهيزات المحدثة

وبخصوص الشق المتعلق بالندوات العلمية المبرمجة في إطار النسخة الثانية للمهرجان الوطني للمراعي، فيتضمن تنظيم لقاءات لتسليط الأضواء على مواضيع تهم ” الإطار القانوني الجديد للمراعي في خدمة تحصين النشاط الرعوي”، و “تدبير تنقلات القطعان من أجل تقوية قدرات الكسابة في مواجهة تحديات الجفاف ” ، و “تنظيم الكسابة من أجل حكامة جيدة على مستوى المراعي

وخلال فترة المهرجان، سيكون للسكانة المحلية وزوار تيزنيت موعد مع مجموعة من الأنشطة الموازية من مسابقات رياضية، وتنشيط لفائدة الأطفال، وسهرات غنائية تراثية وعصرية

مع و.م.ع

Regardez aussi

Au-milieu-du-Covid-19-le-riz-blanc-d-Asie-devient-le-nouvel-or-noir

المجمع الشريف للفوسفاط يزمع توفير الأسمدة الملائمة لكوت ديفوار لتنمية زراعة الأرز

المجمع الشريف للفوسفاط يزمع توفير الأسمدة الملائمة لكوت ديفوار لتنمية زراعة الأرز وقعت الحكومة الإيفوارية ، …

Laisser un commentaire

Votre adresse de messagerie ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *