Accueil / مستجدات فلاحية / أخبار فلاحية دولية / التصدير: بولندا و رومانيا و جمهورية التشيك أسواق جديدة ذات الإمكانات العالية
Harcèlement des camions marocains en Espagne Maroc riposte
Camion transport fruits et légumes - Ph : DR

التصدير: بولندا و رومانيا و جمهورية التشيك أسواق جديدة ذات الإمكانات العالية

المصدرون المغاربة يغزون أسواقا أوروبية جديدة، ما هي هذه البلدان الجديدة ذات الإمكانات العالية الناشئة؟

على مدى السنوات الخمس الماضية زاد المغرب بشكل كبير من مبيعاته من الخضروات إلى بولندا كما لاحظت EastFruit، زادت الإيرادات الناتجة عن هذه الصادرات بشكل كبير من 2.7 مليون دولار في عام 2022 بزيادة تقارب 100 ضعف!

من بين الخضروات أثبتت الطماطم أنها بطلة الصادرات المغربية إلى بولندا، حيث تستحوذ على الحصة الأكبر ضمن فئة الخضروات المشحونة و أثبتت بولندا أنها واحدة من أهم الأسواق لصادرات الطماطم من المغرب حيث تمثل حوالي 9٪ من إجمالي واردات الخضروات إلى ذلك البلد.

يتم إستيراد الطماطم بشكل رئيسي من قبل بولندا من إسبانيا و هولندا وإيطاليا وألمانيا وفرنسا و مع ذلك و منذ عام 2018 حقق المغرب تقدما كبيرا في صادراته من الطماطم إلى بولندا حيث صعد ليصبح المورد رقم 28 في عام 2022.

بولندا ليست المثال الوحيد للنمو الكبير في صادرات الخضروات المغربية. شهدت مبيعات الخضروات المغربية إلى رومانيا التي كانت متواضعة نسبيا قبل عام 2020 نموا ملحوظا لتصل إلى 1.3 مليون دولار في عام 2022 بزيادة قدرها 80 ضعفا منذ عام 2018.

على عكس بولندا ، تمثل الطماطم 6٪ فقط من صادرات الخضروات المغربية إلى رومانيا و يحتل الفلفل المرتبة الأولى بحصة راجحة تبلغ 93٪، الفلفل هو أيضا الفئة الرئيسية الثانية من الخضروات التي يصدرها المغرب.

تستورد رومانيا خضرواتها بشكل رئيسي من تركيا وهولندا وإسبانيا وبولندا والمجر، في غضون خمس سنوات فقط إرتفع المغرب من المرتبة 43 إلى المرتبة 21 بين موردي الخضروات في رومانيا.

تظهر النرويج أيضا نموا كبيرا في وارداتها من الخضروات من المغرب في عام 2018 ، كانت صادرات البطاطا المغربية إلى النرويج محدودة ثم إنخفضت إلى الصفر في عام 2019  ومع ذلك إعتبارا من عام 2020 ، عاد المنتجون المغاربة إلى السوق النرويجية بالطماطم و الفلفل مما أدى إلى زيادة أحجام التداول.

تمثل الطماطم حاليا 97٪ من صادرات المغرب من الخضروات إلى النرويج كما زادت عائدات هذه الصادرات 57 ضعفا لتصل إلى 1.3 مليون دولار في عام 2022 و نتيجة لذلك، أصبح المغرب أكبر 20 موردا للخضروات للنرويج، التي تعتمد بشكل أساسي على هولندا وإسبانيا وفرنسا.

في جمهورية التشيك تزداد شعبية الخضروات المغربية أيضا حيث يتصدر الفلفل و الطماطم الطريق (بحصة 50٪ و 47٪ على التوالي) كانت صادرات الكوسة ديناميكية بالفعل قبل عام 2020.

بلغت الإيرادات الناتجة عن صادرات الخضروات المغربية إلى جمهورية التشيك 2.5 مليون دولار في عام 2022، بزيادة قدرها 35 ضعفا منذ عام 2018 المغرب هو الآن 18 أكبر مورد للخضروات إلى هذا البلد في حين تحتل الأسواق الأولى إسبانيا و هولندا وبولندا وفرنسا وإيطاليا.

منذ عام 2018 ، شهدت بلجيكا أيضا زيادة كبيرة في وارداتها من الخضروات من المغرب و قد ارتفعت عائدات صادرات الخضروات المغربية إلى السوق البلجيكية 43 ضعفا، لتصل إلى ما يقرب من 4 ملايين دولار و يحتل المغرب حاليا المرتبة 23 بين موردي الخضروات في بلجيكا.

في بلجيكا تهيمن الطماطم إلى حد كبير على صادرات الخضروات المغربية حيث تمثل أكثر من نصف المجموع أصناف أخرى مثل الأعشاب والبطاطس والفلفل والجزر والبصل والكوسة والخيار و تكمل الباقي.

تساهم هذه البلدان الخمسة بنسبة 0.5٪ فقط من إجمالي صادرات المغرب من الخضروات ، حيث أن حجم تجارتها أقل بكثير من فرنسا و إسبانيا و المملكة المتحدة و هولندا، و مع ذلك فإنها تظهر معدلات نمو مثيرة للإعجاب مما يفتح آفاقا واعدة على المدى الطويل.

خلال الفترة من 2018 إلى 2022 بلغ إجمالي إيرادات صادرات الخضروات المغربية 5.3 مليار دولار بتصدر الطماطم و الفلفل قائمة المستوردين  لأكثر من 80 سوقا مختلفة.

مع East-Fruit.

Partager

Regardez aussi

Oriental: 400% d’avancement pour le Pilier II du Plan Maroc Vert

انعقاد أشغال الدورة الأولى للمجلس الإداري للمكتب الجهوي للاستثمار الفلاحي لملوية برسم سنة 2024

حصيلة الإنجازات التقنية والمالية برسم سنة 2023 حصيلة الإنجازات التقنية والمالية للسنة الجارية 2024  ترأس …

Laisser un commentaire

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *