×
mardi 4 octobre 2022
Accueil / مستجدات فلاحية / أخبار فلاحية وطنية / التساقطات المطرية الأخيرة يمكن أن ترفع بشكل كبير من محاصيل الحبوب
M. Sadiki ministre agriculture 2022
M. Sadiki ministre de l'agriculture 2022 - Photo: MAP

التساقطات المطرية الأخيرة يمكن أن ترفع بشكل كبير من محاصيل الحبوب

محمد صديقي: الأمطار الأخيرة سيكون لها تأثير مباشر على المحاصيل.

إن الأمطار التي شهدها المغرب مؤخرا لها تأثير فوري على المحاصيل بما في ذلك الحبوب و هو ما أكده يوم الاثنين في الرباط وزير الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات السيد محمد صديقي.

وأشار صديقي في تصريح للصحافة على هامش إجتماع حول برنامج محصول موسم الربيع للسنة الفلاحية الحالية، إلى أن « هذا العام شهد عجزاً مائياً كبيرا للغاية لم يشهده منذ عام 1981 و في بداية شهر مارس عادت الأمطار بشكل منتظم ».

وقال إن شهر مارس كان الشهر الذي شهد أمطارا كثيرة مقارنة بالعام الماضي ومقارنة بالمتوسط خلال الثلاثين عاما الماضية، قائلا إن « التأثير فوري على المحاصيل التي لم يتم تدميرها بالكامل بعد مثل الحبوب ».

وقال: « نحن تقريبا على موعد مليون هكتار من الحبوب و يمكن أن تحقق تعويضا في غاية الأهمية » مشيرا إلى أن التأثير على الغطاء النباتي بشكل عام و خاصة المراعي كبير و جيد.

« نحن تقريبا على موعد مليون هكتار من الحبوب التي يمكن أن تحقق تعويضا في غاية الأهمية« 

وأكد الوزير أن ذلك سيخفف بشكل كبير الضغط على مربوا الماشية و على المزارعين و على قطاع إنتاج اللحوم و الألبان مضيفا أن المؤشرات تدل على إستقرار في الأسعار للأغنام والماعز.

التوزيع الإقليمي الجيد للأمطار التي تم تلقيها خلال شهر مارس 2022 مع متوسط تراكم نسبة هطول الأمطار الوطني في شهر مارس 2022 حيث بلغ 60 ملم بزيادة قدرها 46% مقارنة بمتوسط 30 عاما (41 ملم) و 52% مقارنة بالموسم السابق في نفس التاريخ (39 ملم)، من جانبه قال مدير تطوير سلاسل الإنتاج في نفس الوزارة السيد نبيل شوقي الذي تحدث في هذا اللقاء.

قال إن هذا هطول الأمطار الذي كان في مارس 2022 يمكن أن يكون له تأثير إيجابي على تطور الموسم الفلاحي الحالي من خلال تسريع معدل إنبات محاصيل الربيع و إنتعاش وضع حبوب الخريف في مخزون مناسب خاصة القمح و الشعير.

كما أنها ستسمح بتحسين الغطاء النباتي بشكل عام والمراعي بشكل خاص، و تنشيط أعمال الصيانة و تحسين خزانات السدود للإستخدام الزراعي و مستويات المياه الجوفية وتحسين زراعة الأشجار المثمرة (الحمضيات واللوز والزيتون وشجرة الأركان..)

كما وضّح السيد شوقي أن متوسط إجمالي هطول الأمطار الوطني في 28 مارس 2022 خلال 6 ساعات هو 145.3 ملم بانخفاض قدره 50% مقارنة بمتوسط الثلاثين عاما (292.3 ملم) و مقابل 272.2 ملم في الموسم السابق في نفس التاريخ (-47%).

وتجدر الإشارة إلى أنه تم تسجيل هطول أمطار غزيرة و متغيرة حسب المناطق في الفترة من 23 إلى 26 مارس 2022 بمتوسط 17 ملم وبحد أقصى حوالي 86 ملم في تطوان مما قد يكون له تأثير إيجابي على القطاع الزراعي وخاصة على إنتاج محاصيل الربيع و إخضرار المحاصيل وكذلك المراعي.

 MAP

Regardez aussi

Les emballages bioactifs prolongent la durée de conservation des fraises

المنتجون الأوروبيون قلقون بشأن نقص اليد العاملة

يخشى المنتجون الأوروبيون نقص اليد العاملة أكثر من خوفهم من الزيادة في التكاليف. « يمكنك زراعة …

Laisser un commentaire

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée.