Accueil / مستجدات فلاحية / أخبار فلاحية دولية / الاحتفال بيوم الأغذية العالمي

الاحتفال بيوم الأغذية العالمي

الاحتفال بيوم الأغذية العالمي

  • احتفال تحت شعار » لا تتركوا أي أحد خلف الركب: إنتاج أفضل وتغذية أفضل وبيئة أفضل وحياة أفضل « 
  • 40 سنة من التعاون المثمر بين المملكة المغربية ومنظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة

في إطار الاحتفال بيوم الأغذية العالمي، ترأس وزير الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات، السيد محمد صديقي، رفقة ممثل الفاو بالمغرب، السيد جان سناهون، يوم الثلاثاء 18 أكتوبر 2022 بالرباط، الحفل الرسمي للاحتفال بهذا اليوم.

على غرار بلدان المجتمع الدولي، تحتفل المملكة المغربية كل سنة، بيوم الأغذية العالمي وفقا لدعوة منظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة « الفاو » لرفع الوعي اتجاه من يعانون من الجوع وضمان نظام غذائي صحي للجميع، وعدم ترك أي أحد خلف الركب.

يصادف تنظيم هذا اليوم، الذكرى الأربعين للتعاون المثمر بين المملكة المغربية ومنظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة، تحت شعار  » لا تتركوا أي أحد خلف الركب: إنتاج أفضل وتغدية أفضل وبيئة أفضل وحياة أفضل « ؛ وهو موضوع يسلط الضوء على أهمية الحلول المستدامة والشاملة التي تأخذ بعين الاعتبار التنمية المستدامة، وتشجع النمو الاقتصادي الشامل، وتكافح أوجه عدم المساواة، وتزيد من قدرة السكان على مواجهة تغير المناخ.

الاحتفال باليوم العالمي للأغذية 2022 هو دعوة حاشدة للتفكير في التحديات العالمية الحالية المتمثلة في الوباء والصراعات وتغير المناخ وارتفاع الأسعار والتوترات الدولية، وتقديم أفكار عملية لمساعدة أولئك الذين تم تركهم جانباً، من أجل الحفاظ على الأمن الغذائي والتغذية الجيدة.

وتكتسي التوصيات المنبثقة عن هذه الندوة أهمية بالغة من أجل إثراء المناقشات حول استراتيجيات التكيف مع تغير المناخ وتعبئة التضامن والعمل الجماعي لبناء عالم مستدام يحصل فيه الجميع بانتظام على ما يكفي من الأغذية المغذية.

كما شكل هذا اللقاء فرصة لتقديم برنامج منظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة حول نظم التراث الزراعي ذات الأهمية العالمية، الذي يهدف إلى تحديد ودعم والحفاظ على النظم الزراعية التقليدية وسبل عيشها، والتنوع البيولوجي الزراعي المرتبط بها، والمناظر الطبيعية والنظم المعرفية والثقافية حول العالم.

شهدت الندوة حضور سفراء وشركاء تقنيين وماليين وطنيين ودوليين، ومهنيين من القطاع، ومؤسسات الدولة، ومؤسسات البحث والتكوين، بالإضافة إلى المسؤولين المركزيين والجهويين بالوزارة.

Partager

Regardez aussi

Les-pastèques-marocaines-gagnent-du-terrain-en-Italie

بأي سعر يصدّر المزارعون المغاربة البطيخ؟

كشفت دراسة حديثة أجرتها مؤخراً  Hortoinfo، استناداً إلى بيانات من الدائرة الإحصائية لمنظمة الأغذية والزراعة …

Laisser un commentaire

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *