Accueil / أخبار المقاولات الفلاحية / أونسا يعقد مجلسه الإداري

أونسا يعقد مجلسه الإداري

أونسا يعقد مجلسه الإداري لتقديم حصيلة إنجازاته

ترأس وزير الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات، السيد محمد صديقي، يوم الخميس 12 يناير بالرباط، المجلس الإداري للمكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية (أونسا)، بحضور أعضاء المجلس الإداري وممثلي الشركاء المؤسساتيين.

خصص هذا الاجتماع لاستعراض الإنجازات التقنية والمالية للمكتب برسم سنة 2022 وكذا برنامج عمل المكتب لسنة 2023.

في كلمته الافتتاحية، سلط الوزير الضوء على التقدم الذي أحرزه أونسا خلال السنوات الأخيرة، كما اشاد بالدور الجوهري الذي يلعبه المكتب في المجال.

من جهته، تطرق السيد عبد الله الجناتي، المدير العام للمكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية خلال العرض الذي قدمه، الى متابعة تنفيذ القرارات السابقة وتوصيات مجلس الإدارة وكذا حصيلة الإنجازات الهامة التي سجلها المكتب برسم سنة 2022، سواء في جانبها المالي أو على مستوى برنامج حماية الصحة النباتية والحيوانية والسلامة الصحية للمنتجات الغذائية.

وفيما يخص الشق المتعلق بحماية الرصيد الحيواني الوطني سلط المدير العام لأونسا الضوء على أهمية البرامج المتعلقة بمكافحة الأمراض الحيوانية، لا سيما دورها الكبير في تعزيز مناعة القطيع الوطني خصوصا ضد الحمى ومرض الجدري وطاعون المجترات الصغيرة.

وفي السياق نفسه، أكد المدير العام للمكتب أنه يتم تنفيذ هذه الحملات المجانية لفائدة المربيين من طرف المصالح البيطرية الإقليمية لأونسا والأطباء البياطرة الخواص المنتدبين وبتعاون مع السلطات المحلية والمهنيين.

وعلى صعيد وقاية الرصيد النباتي ضد الآفات والامراض النباتية، شدد المكتب المراقبة عند استيراد النباتات لتفادي دخول بكتيريا « كزيليلا فاستيديوزا » الى المغرب والحفاظ على الوضعية السليمة للبلد إزاء هذا المرض النباتي.

كما أتيحت لأعضاء المجلس خلال هذا الاجتماع، الفرصة للاطلاع على ما قام به المكتب من جهود متواصلة فيما يتعلق بمكافحة داء السعار نظرا لأهميته على صعيد الصحة العامة والصحة الحيوانية.

إضافة إلى ذلك، كشف السيد الجناتي بأن المكتب يقوم بمجهودات مهمة فيما يخص برنامج الرصد واليقظة بهدف تفادي دخول مرض إنفلونزا الطيور شديد الضراوة إلى التراب الوطني والحفاظ على الوضعية الخالية من هذا المرض.

ووقف أعضاء المجلس عند البرنامج الوطني لمراقبة المبيدات المستعملة حيث رفع المكتب وتيرة مراقبة بقايا مبيدات الآفات الزراعية بالمنتجات النباتية ذات الأصل النباتي بنسبة %87 مقارنة مع سنة 2020.

ومن جهة أخرى، وفي إطار تنزيل اهداف استراتيجية الجيل الاخضر 2020-2030، يواكب المكتب انجاز مشاريع مجزرة اللحوم الحمراء بهدف اعتمادها على المستوى الصحي.

كما خصصت أشغال الاجتماع كذلك، للوقوف عند الإنجازات المالية الهامة التي حققها المكتب خاصة فيما يتعلق بمؤشرات الالتزام والأداء برسم سنة 2022 التي عرفت تطورا ملحوظا.

Partager

Regardez aussi

SIAM 2024

الملتقى الدولي للفلاحة بالمغرب 2024: يَخْتَتِمُ دورة قياسية تحت شعار المناخ وفلاحة مستدامة وقادرة على الصمود

أسدل الملتقى الدولي للفلاحة بالمغرب، اليوم الأحد 28 أبريل بمكناس، الستار على دورته السادسة عشر …

Laisser un commentaire

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *