Accueil / مستجدات فلاحية / أخبار فلاحية وطنية / أمطار مرتقبة بالمملكة تبعث الأمل في نفوس الفلاحين المغاربة
image_not_found

أمطار مرتقبة بالمملكة تبعث الأمل في نفوس الفلاحين المغاربة

أمطار مرتقبة بالمملكة نهاية الأسبوع تبعث الأمل في نفوس الفلاحين المغاربة

تأخر الأمطار الذي يشهده المغرب، والنقص الحاد المسجل في الماء الصالح للشرب ومياه الري بالمناطق القروية والجبلية، سبب قلق كبير في صفوف الفلاحين المغاربة

وكشفت مديرية الأرصاد الجوية الوطنية أن المغرب سيعرف سقوط بعض الزخات المطرية نهاية الأسبوع الحالي مما بعث الارتياح في نفوس الفلاحين الذين يعيشون حالة من الترقب مصحوبا ببصيص أمل

وقال محمد بلعوشي، المختص في الرصد الجوي، أن تأخر هطول الأمطار راجع إلى المرتفع الآصوري الذي يشكل حاجزا هوائيا يحول دون تسرب الاضطرابات الممطرة من المحيط نحو المغرب، ما يتسبب في استقرار الجو، وزاد موضحا “حسب وضعه الجغرافي وشكل امتداده بإمكان المرتفع الآصوري أن يخلق ظروفا ملائمة لنشوء طقوس مضطربة وممطرة

وأضاف المختص في الرصد الجوي، في تصريح لهسبريس قائلا أن المغرب يشهد فعلا في هذه الفترة تأخرا ملحوظا في التساقطات المطرية، وهذا ناتج أيضا عن هبوب الرياح الجافة والحارة عوض الرطبة

“لا يمكننا الجزم بأن هذه الحالة عابرة، لأننا لا نتوفر على معطيات تؤكد أن هذا التأخر مرتبط بالتغيرات المناخية التي يشهدها العالم. والسؤال المطروح هنا هو: هل فعلا تنتج عن التغيرات المناخية هذه الظاهرة وظواهر أخرى لم تكن من قبل؟”، يقول محمد بلعوشي في الاتصال ذاته

وختم المختص حديثه مشيرا إلى أن المغرب شهد في العشرية الأخيرة تأخر التساقطات، لكن بعد فترة شهدت المملكة كميات كبيرة منها، انعكست بشكل إيجابي على الموارد المائية السطحية والجوفية

وقال الحسين يوعابد، رئيس مصلحة التواصل بالمديرية الأرصاد الجوية، لجريدة هسبريس، “إن نهاية الأسبوع الجاري ستعرف هطول بعض الأمطار في المناطق الشمالية، والواجهة المتوسطية والمدن الساحلية، مع تشكل سحب هوائية باردة متفرقة في هذه المناطق

وأضاف رئيس المصلحة : “السواحل الأطلسية بين مدينتي الدار البيضاء وآسفي ستسجل أمطارا ضعيفة ومتفرقة ابتداء من يوم الجمعة والسبت، مع تسجيل انخفاض ملموس في درجات الحرارة

وتابع المسؤول : “سيظل الطقس مستقرا خلال الأيام المقبلة، أي الأربعاء والخميس المقبلين، مع تكون بعض السحب بالنصف الشمالي للبلاد، واحتمال هطول بعض القطرات المتفرقة بمناطق بالريف والواجهة المتوسطية”، وزاد موضحا: “المناطق التي ستشهد تساقطات مطرية خفيفة نهاية الأسبوع ستعرف بعض الانخفاض في درجات الحرارة؛ فيما لن تعرف مناطق الجنوب أي تغيير في درجة حرارتها، بل سيظل الجو فيها حارا إلى معتدل

ومضيفا إلى أن لا يمكننا الحكم بتأخر التساقطات المطرية، لأن الأمطار تأخرت السنة الماضية قليلا لكنها هطلت في آخر المطاف بغزارة كانت كافية لتعطينا موسما فلاحيا جيدا مقارنة مع السنوات الأخيرة الماضية

مع هسبريس

Regardez aussi

Au-milieu-du-Covid-19-le-riz-blanc-d-Asie-devient-le-nouvel-or-noir

المجمع الشريف للفوسفاط يزمع توفير الأسمدة الملائمة لكوت ديفوار لتنمية زراعة الأرز

المجمع الشريف للفوسفاط يزمع توفير الأسمدة الملائمة لكوت ديفوار لتنمية زراعة الأرز وقعت الحكومة الإيفوارية ، …

Laisser un commentaire

Votre adresse de messagerie ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *