Accueil / تقنيات / القطاع الفلاحي بالمغرب
القطاع الفلاحي بالمغرب

القطاع الفلاحي بالمغرب

إنجازات القطاع الفلاحي في المغرب

يساهم القطاع الفلاحي في المغرب بنسبة 14 في المئة من الناتج الداخلي الخام. ويرتبط معدل النمو في البلد ارتباطا وثيقا بمعدل الإنتاج الفلاحي. وتبقى الفلاحة إحدى أبرز القطاعات التي توفر فرصا للشغل. حيث يعيش أكثر من 40 في المئة من السكان في هذا القطاع

الخصائص العامة للقطاع الفلاحي في المغرب

تقدر المساحة الزراعية ب 8،700،000 هكتار (25،12 في المئة من المساحة الكلية للبلد). تعد قضية المياه أمر بالغ الأهمية لتنمية الفلاحة في البلاد. فيما تتكون المحاصيل الرئيسية في البلاد من الحبوب (القمح والشعير) والحوامض (البرتقال والكليمنتين) والزيتون وأشجار الفواكه المزهرة (اللوز والتفاح والمشمش …)، البنجر السكر والبقوليات الغذائية، بما في ذلك البطاطس والطماطم. وتعتبر تربية الماشية (الأغنام، الأبقار، الماعز، الإبل، والدواجن) من أهم عناصر القطاع الفلاحي بالمغرب

تطوير القطاع الفلاحي في المغرب

أطلقت الحكومة المغربية في أبريل 2008: مخطط المغرب الأخضر. الهدف: وضع الفلاحة في مقدمة أولويات البلاد خلال السنوات العشر القادمة. الأهداف: جعل الفلاحة قطاعا فعالا قادرا على دفع عجلة الاقتصاد ككل، ومحاربة الفقر، والحفاظ على عدد كبير من السكان في المناطق القروية

مختلف أنواع الإنتاج الفلاحي في المغرب

الحبوب: تشغل الحبوب 55 في المئة من المساحة الزراعية (القمح العادي 45 في المئة والشعير 35 في المئة والقمح القاسي 20 في المئة). ويبقى الإنتاج متغير للغاية لأنه مرتبط بقوة بالتساقطات المطرية. ولا يغطي الإنتاج الوطني احتياجات البلاد بالكامل، حتى خلال السنوات الجيدة. وحقق الموسم الفلاحي 2014-2015 أرقاما قياسية فاقت كل التوقعات: 115 مليون قنطار

القطاني أو البقوليات الغذائية: تحتل هذه المحاصيل مكانا مهما. يستخدمها المغاربة بكميات كبيرة في غذائهم. ولكن مساحة الأراضي الفلاحية المخصصة لهذه الزراعة بدأت تتراجع لصالح زراعات أخرى مربحة محققة إيرادات عالية

المحاصيل السكرية: يعد مستوى استهلاك السكر من قبل السكان المغاربة مرتفعا: 37 كجم / شخص / سنة. وتعتبر المحاصيل السكرية (البنجر وقصب السكر) ذات أهمية كبرى بالنسبة للبلاد. خلال الموسم الفلاحي 2013-2014 شغل البنجر السكري 53 000 هكتار وقصب السكر حوالي 15000 هكتار. ويستهدف برنامج تنمية المحاصيل السكرية نسبة تغطية تبلغ 62 في المائة في أفق عام 2020

الفواكه والخضر: يوفر قطاع الفاكهة والخضار أكبر الفرص للتنمية على المدى الطويل. وبلغت المساحة الإجمالية خلال الموسم الفلاحي 2013/2014 000 118 هكتار. وسجل الموسم الفلاحي 2013/2014، إنتاجا قياسيا بلغ 2.2 مليون طن. وظلت الصادرات مستقرة: 000 550 طن. ومن الفواكه الصغيرة (كليمنتين …) التي حققت زيادة في الصادرات، في حين سجل البرتقال انخفاضا، إذ أن أغلب الإنتاج موجه للسوق الوطنية التي تعتبر أقل تطلبا على مستوى الجودة. وتبقى أهم وجهات التصدير هي روسيا ودول الاتحاد الأوروبي (هولندا، فرنسا، انجلترا على وجه الخصوص) وكندا. وتتزايد حدة المنافسة في هذه الأسواق: مصر، تركيا، إسبانيا وجنوب إفريقيا. ويحتاج مجال إنتاج الحوامض إلى التكيف وتحسين إنتاجيته ومجال التوزيع من أجل تطوير حصته في السوق.

ونفس الأمر بالنسبة لمختلف أنواع الفواكه الجافة (اللوز، المشمش والبرقوق…). وبلغ إجمالي الإنتاج 000 800 طن والذي يمثل التفاح نصفه. ويباع أغلب إنتاج هذه الفواكه على مستوى الأسواق الوطنية

المحاصيل النباتية: ويساهم القطاع في سد احتياجات السوق المحلية، ولكن أيضا لتنمية الصادرات وتحسين الميزان التجاري للبلاد. ويبلغ إجمالي الإنتاج 6.9 مليون طن (المتوسط خلال ​​الفترة ما بين 2005-2009). ثلاثة أنواع تهيمن على الاستهلاك المحلي: البطاطس، الطماطم والبصل. الطماطم هي المنتج الرئيسي لهذا السوق: 000،417 طن مخصصة للتصدير. وتبقى دول الاتحاد الأوروبي (85 في المائة) وروسيا (12 في المائة) أهم الوجهات التي تصدر لها الطماطم المغربية

زراعة الزيتون: يبلغ الإنتاج حوالي 1.3 مليون طن من الزيتون. 75 في المئة من الزيتون المنتج موجه لصناعة الزيوت، 25 في المئة منها زيتون المائدة. في سنة 2012، صدر المغرب 1540 طنا من زيت الزيتون و 000 65 طن من زيتون المائدة، مما جعله ثالث أكبر منتج في العالم. ويعتبر تطوير قطاع زراعة الزيتون أولوية مخطط المغرب الأخضر. والأهداف في أفق عام 2020 هي 1.2 مليون هكتار و 2.5 مليون طن من الزيتون المنتج. ويتطلع المغرب إلى زيادة صادراته من زيت الزيتون حيث الطلب العالمي لا يتوقف عن الارتفاع. مما يحتم على المغرب تكثيف الإنتاج وتحسين النوعية من أجل التصدي للمنافسة باقي البلدان الأخرى المنتجة لهذه المادة

البذور الزيتية: بلغ إنتاج عباد الشمس والفول السوداني 000 65 طن خلال الموسم الفلاحي 2013/2014. ولا يزال الإنتاج العام من زيت الطعام أقل بكثير من احتياجات المغرب

الأركان: لا يزال إنتاج زيت الأركان منخفضا، إذ بلغ 000 4 طن في عام 2010. هذا الزيت، الذي يحظى بإقبال كبير من قبل المستهلكين الأوروبيين والأمريكيين لخصائصه الغذائية والجمالية، حيث تسعى الجهات المسؤولة إلى تطوير إنتاجه بهدف تصديره. ويتعلق الأمر كذلك بتطوير مساحات الأركان وحمايتها. والهدف من ذلك هو زيادة الإنتاج إلى 000 10 طن بحلول عام 2020. فيما يوفر القطاع ما بين 25 و 45 في المائة من دخل آلاف الأسر. كما يساهم بفعالية في مكافحة التعرية والتصحر

النخيل: بلغ إنتاج التمور 000 117 طن في عام 2015. لكنها لا تزال غير كافية إذ تستورد البلاد حاليا حوالي 30 في المئة من احتياجاتها. ويستورد المغرب كميات كبيرة خاصة خلال فترات الأعياد وشهر رمضان

زراعة العنب: يبلغ إنتاج النبيذ 000،350 هيكتولتر. وقد تحسنت نوعية النبيذ المغربي إلى حد كبير

إنتاج القطاع الحيواني بالمغرب

الدواجن: سنة 2013، بلغ إنتاج اللحوم البيضاء 000 500 طن. وانخفضت تربية الدواجن في المزارع، حيث لم تتجاوز 10 في المئة من الإنتاج. لحم الدواجن هو أكثر اللحوم استهلاكا في المغرب ب 17 كجم / شخص / سنة، أو 50 في المئة من إجمالي استهلاك اللحوم (اللحوم الحمراء والبيضاء). إنتاج البيض هو 5 مليار، أما بالنسبة للحوم البيضاء، فإنها تغطي 100 في المئة من الاحتياجات الوطنية

إنتاج الحليب: ارتفع إنتاج الحليب بشكل قوي خلال السنوات العشر الماضية. إذ تضاعف بين عامي 2002 و 2012 ووصل إلى 2.5 مليار لتر. وقد تحقق هذا النمو بفضل استيراد قطيع من الأبقار الحلوب عالية الجودة، وتحسين تقنيات الإنتاج ومكافحة الأوبئة

الأغنام: احتل المغرب المرتبة 12 عالميا من حيث العدد، بحوالي 19 مليون رأس في عام 2012

الماعز: في عام 2010، قدر عدد الماعز ب 5.6 مليون رأس. وبلغ الإنتاج 000 23 طن. يوجد هناك قطعان مختلطة تجمع ما بين الحليب واللحوم وبعض مزارع الألبان متخصصة أكثر في إنتاج الجبن الطازج

لحوم الأبقار: يمثل إنتاج لحوم البقر 52 في المئة من إجمالي إنتاج اللحوم الحمراء. الاستهلاك آخذ في الارتفاع أيضا: 8 كجم / شخص / سنة في عام 2013. الهدف: تحسين الإنتاجية وجعلها تصل إلى المعايير الدولية فيما يتعلق بالذبح والتقطيع

Regardez aussi

زراعة أشجار الليمون و فوائدها

زراعة أشجار الليمون و فوائدها

ما هي الطريقة الصحيحة لزراعة أشجار الليمون ؟ و ما هي فوائده ؟ يعد الليمون …